تابعوا ڤوغ العربية

أفلام ومواهب عربية تتألق مجدداً في مهرجان البندقية السينمائي لهذا العام

تمثيل مميز للمنطقة العربية في مهرجان البندقية السينمائي لهذا العام من خلال أفلام طويلة وقصيرة ومخرجين في لجان التحكيم

المخرجة كوثر بن هانيا: صورة من حساب مهرجان البندقية السينمائي

على الرغم من غياب كبار النجوم عن دورة مهرجان البندقية السينمائي لهذا العام إلا أن الحضور العربي سيكون ملفتاً مجدداً حيث سيتم تمثيل المنطقة على نحو جيد من خلال مجموعة من الأفلام الطويلة والقصيرة ومخرجين عربية كأعضاء في هيئات التحكيم.

كشف المهرجان في الأسبوع الماضي عن قائمة اختياراته الرئيسية والتي تضمنت أفلام جديدة ومثيرة من فيلم مايكل مان “فيراري”، وديفيد فينشر “القاتل” والتي كان لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا منها نصيبها. 

حيث ستعود المخرجة التونسية كوثر بن هنية، التي رُشحت لجائزة الأوسكار عن فيلمها  “الرجل الذي باع جلده”، إلى المهرجان هذا العام ولكن ضمن لجنة تحكيم جوائز فئة Orizzonti “آفاق” المرموقة.

في حين تضم لجنة تحكيم جائزة لويجي دي لورينتيس Luigi De Laurentiis لأول مرة الممثل والمخرج وكاتب السيناريو المغربي فوزي بن سعيد، الذي عرض فيلمه الأخير “صحارى” في مهرجان كان السينمائي هذا العام، إلى جانب أسماء مرموقة في عالم الإخراج السينمائي.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Luxbox (@luxboxfilms)

وفي فئة جوائز Orizzonti “آفاق”، يقدم المؤلف التونسي محمد بن عطية فيلمه الجديد “وراء الجبال”. الذي يجمعه مجددًا مع مجد مستورة ، الذي لعب دور البطولة في فيلمه الأول “هندي” عام 2016 وفاز بجائزة الدب الفضي لأفضل ممثل في مهرجان برلين السينمائي. ويأتي هذا الفيلم بدعم من صندوق البحر الأحمر وهو إنتاج مشترك مكون من ستة بلدان (بما في ذلك المملكة العربية السعودية وقطر) يروي قصة أب وابنه تميل بشدة إلى الخيال. 

وفي قسم الأفلام القصيرة، ستكشف المخرجة والمصورة اللبنانية ليلى بسمة عن عملها تحت عنوان “ملح البحر” الذي تدور أحداثه في أحد أيام الصيف الحارة على الساحل الجنوبي للبنان وهو من بطولة ناتالي عيسى في دور نايلة التي تواجه معضلة نموذجية يواجهها العديد من الشباب اللبنانيين المتمثلة في المغادرة أو البقاء. 

وفي نفس الفئة ينافس فيلم قصير لبناني آخر تحت عنوان Et si le sayil plongeait dans l’océan de nues أي “وإذا كانت الشمس تغطس في محيط الغيوم” للمخرج سام شرف الذي فاز بجائزة أفضل فيلم في قسم أيام البندقية العام الماضي عن فيلمه الدرامي Dirty، Difficult، Dangerous ليعود مجدداً هذا العام إلى المهرجان مع هذا الفيلم الذي تدور أحداثه في لبنان في موقع بناء.

 

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع