تابعوا ڤوغ العربية

نقابة الأطباء النفسيين بالقاهرة تطالب بوقف برنامج رامز جلال “رامز مجنون رسمي”

لاحقت المذيع والممثل المصري رامز جلال الكثير من الاتهامات التي تناولت برنامجه الرمضاني السنوي هذا العام أيضاً، حتى طالب البعض بإيقاف برنامجه كلياً هذا العام وكل عام. رامز مجنون رسمي هو اسم البرنامج الساخر الذي يعتمد على المقالب والذي يقدمه رامز جلال.. وقد تخطى رامز كافة حدود العقل والمنطق هذا العام من خلال برنامجه الساخر وقد أصدر مستشفى العباسية للصحة النفسية أمس بياناً عاجلاً ضد برنامج “رامز مجنون رسمي”، الذي يعرض على قناة أم بي سي السعودية، خلال الموسم الرمضاني الحالي الذي بدأ أولى حلقاته مع الفنانة غادة عادل ثم الفنانة ياسمين صبري وأمس كانت الفنانة الشابة أمينة خليل.

وقد تقدم الدكتور مصطفى شحاته رئيس مجلس إدارة مستشفى العباسية للصحة النفسية، ببلاغ للنائب العام ضد برنامج رامز جلال المذاع على قناة أم بي سي باسم “رامز مجنون رسمي” ورد في البيان: “لاحظنا باهتمام برنامج الممثل رامز جلال رامز مجنون رسمي، الذي يعرض يومياً على إحدى القنوات الفضائية الخاصة، ووجدنا أن البرنامج يحمل كثيراً من العنف والتعذيب والسخرية والاستهانة بالضيوف، والتلذذ بالآلام التي يسببها للأخرين، وممارسة التنمر عليهم، وسط ضحكات مقدم البرنامج، وبما يتنافى مع آدمية الإنسان والإنسانية، التي يجب أن يتعامل الناس بها، مع بعضهم”.

وتابع في البيان: “مما يعد استهانة بالقيم الإنسانية، وخطورة شديدة من نشر تلك السلوكيات المرضية، وما تتضمنه من التلذذ بتعذيب الأخرين والحط من كرامتهم الإنسانية، وهذا ما نراه يمثل خطرا وشيكا وتهديدا على الصحة النفسية للمواطن المصري، ومشاهدي البرنامج، كبارا وصغارا”.

وأشار إلى أن: “اسم البرنامج “رامز مجنون رسمي” يسيء للمرض النفسي والمريض النفسي، ويزيد من وصمة المرض النفسي والتي تحاول الدولة جاهدة في إزالة هذه الوصمة، حسب قانون رعاية المريض النفسي رقم 71 لسنة 2009م”.

وأضاف “شحاتة” في بيان صحفي، انه حرصًا على الصحة النفسية للمجتمع المصري، وكذلك الذوق العام، والقيم المصرية النبيلة، ‏نلتمس من معالي المستشار النائب العام المصري والمجلس الأعلى للإعلام التدخل الفوري وفتح تحقيق عاجل في البرنامج، إضافة إلى تشكيل لجنة من المجلس القومي للصحة النفسية لدراسة قرار وقف هذا البرنامج.. وينتظر الجميع إيقاف البرنامج خاصة بعد تشكيك العديد من المشاهدين حول البرنامج واتهامهم الضيوف بأنهم على علم مسبقاً بما سيحدث في البرنامج قبل المشاركة فيه.

 

أقرئي أيضاً: دار فان كليف أند آربلز تتعاون مع الإماراتية مريم البلوشي.. مخطوطات تحمل قيم الشهر الفضيل

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع