تابعوا ڤوغ العربية

هكذا تمكن خبير التجميل بسام فتوح من مد يد العون للمجتمع اللبناني

يعد خبير التجميل اللبناني بسام فتوح مقصداً لسيدات المجتمع في المناسبات الخاصة، ولكل عروس تريد أن تحظى بإطلالة مميّزة في ليلة العمر. وعلى الرغم من انشغاله في موسم الحفلات، حرص خبير التجميل الشهير على تلبية مطلب السيدات في لبنان ممكن يرغبن في حضور درس تجميلي منه.

في ختام العام 2019، أقام بسام فتوح درساً احترافياً للجمال في فندق هيلتون داونتاون في بيروت. شكّل هذا الدرس مفهوم العطاء من خبير التجميل، فعلى الرغم من أن حضور درساَ كهذا قد يكلّف ما يقارب 1000 دولار أمريكي إلا أن بسام فتوح لم يضع تسعيرة معيّنة للتذاكر، بل عمد إلى دعوة الجميع لتقديم ما يستطيعون من أموال والتبرع بها بالكامل لمنظمة قرى الأطفال إس أو إس

لقيت فكرة بسام فتوح هذه تعاوناً منقطع النظيم من جميع المشاركين فيها، فقد عرض فندق هيلتون المساحة الخاصّة بالدرس، وقدّمت الضيافة من متجر شوكليت آند سنشاين، والتقطع عدسة إيلي فهد تفاصيل هذا الحدث في الفيديو أعلاه، فيما قدّم بسام فتوح مجموعة من حمرة الشفاه لكل سيّدة حاضرة، وقد أكد الفريق أن أكثر من 400 سيدة سجلوا أسمائهن لحضور هذا العرض فما تمكن ما يقارب 300 من الحضور فعلياً.
يكشف الفيديو أعلاة زيارة خبير التجميل بسام فتوح إلى قرى الأطفال إس أو إس حيث حرص على توصيل التبرع بنفسه وزيارة الأطفال هناك مع مهرج قدّم عروضاً ترفيهيّة لهم.
في الأوقات الصعبة التي يمر فيها لبنان حالياً يحرص كلّ لبناني على تقديم يد العون بقدر ما يستطيع، وعدا عن الدرس التجميلي الذي قدّمه بسام فتوح، حرصت كلّ من كارن وازن ونور عريضة وناتالي فنج وتينا خليل على المساهمة وذلك بتنظيم لقاء للمتابعين في بيروت الشهر الماضي، ولحضوره هناك شرط واحد، أن يأتي الحضور محملين بالمساعدات العينية للمحتاجين، كالحليب والأرز والملابس وغيرها، على أن تقدّم الشهيرات الأربع ضعف تلك المساعدات للأسر المحتاجة في لبنان.

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع