تابعوا ڤوغ العربية

نجمات العالم يتنافسن على السجادة الحمراء في حفل البافتا البريطانية

شهدت السجادة الحمراء لحفل توزيع جوائز البافتا BAFTA، حضور العديد من النجمات العالميات وظهرن بإطلالات آخاذة وجميلة، فلم تكن المنافسة بين الأفلام فقط بل الإطلالات الجذابة أيضاً.

وعلى الرغم من اقتراحات الحد من التأثير البيئي لصناعة الأزياء ومحاولة حث النجمات على اللجوء إلى الخيارات المستدامة خلال الحفل، حيث اقترحت هيئة جوائز البافتا British Academy Film Awards على المشاهير إعادة التدوير من خلال إرتداء فساتين سبق ارتداؤها إلا أن هناك من بين الفنانات من اخترن إطلالات جديدة كلياً.

وعلى الجانب الآخر، شهدت السجادة الحمراء حضور الأمير ويليام دوق كامبريدج والأميرة كيت دوقة كامبريدج، تشجيعهما لهذه المبادرة الواعية، حيث ارتدت كيت ميدلتون فستاناً من تصميم ألكساندر ماكوين، كانت قد ارتدته من قبل في عام 2012 عندما رافقت الأمير ويليام ورئيس البافتا إلى قاعة ألبرت الملكية من قبل.

على الرغم من أن الكثير من الفنانات لم يلتزمن بقواعد اللباس الصديقة للبيئة، إلا أننا شهدنا إطلالات أنيقة هيمنت على السجادة الحمراء من بينها إطلالة زوي كرافيتز التي تألقت في اللون الذهبي بفستان من سان لوران أنيق مغطى بالترتر، بينما واصلت الفنانة رينيه زويلغر الحائزة على جائزة البافتا حرصها على ارتداء الألوان الباستيل، واختارت فستاناً من الساتان باللون الوردي من برادا.

كان اللون الأسود هو الخيار الواضح للعديد من النجمات الحاضرات. من بينهن مارجوت روبي التي تألقت برداء دانتيل رقيق من شانيل SS2020 إلى إميليا كلارك التي أثبتت أنه من الصعب التغلب على الفستان الأسود الكلاسيكي.

ندعوك لمشاهدة أفضل الإطلالات من خلال النقر على معرض الصور أعلاه

 

أقرئي أيضاً: فوز الفيلم السوري من أجل سما بجائزة الـ BAFTA عن أفضل فيلم وثائقي

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع