تابعوا ڤوغ العربية

الإمارات تكافح الجريمة الإلكترونية.. قوانين تحدد عقوبة الاعتداء على خصوصية الغير

Photographed by Marie Bärsch for Vogue Arabia, April 2018.

هل تشعرين بالقلق إزاء الجريمة الالكترونية؟ في ظل الاِنتشار السريع للتكنولوجيا أصبح هناك نوع جديد من التعاملات يتم باستخدام الانترنت.  والجريمة الإلكترونية تتمثل في اعتداء معلوماتي يقوم فيه الجاني باستخدام وسائل اتصال حديثة بهدف الابتزاز أو غيره. لذلك سوف يساعدك فهم ماهية الجريمة الالكترونية، وأنواعها على حماية نفسك منها.

وقد أوضحت النيابة العامة للدولة، من خلال تغريدة نشرتها أمس على حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي عقوبة الاعتداء على الخصوصية باستخدام شبكة معلوماتية موضحة نوعية الجرائم والعقاب المستحق للحفاظ على خصوصية الأفراد، ورفع مستوى وعي الجمهور بالقانون.

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by النيابة العامة لدولة الإمارات (@uae_pp)

الاعتداء على الخصوصية

حدد القانون مجموعة من الممارسات الإلكترونية التي تندرج تحت بند الجريمة الإلكترونية والتي تستوجب في حال وقوعها العقاب بالحبس أو الغرامة أو كلاهما معاً في حال التعدي على خصوصيتك كالتالي..

استراق السمع، أو اعتراض، أو تسجيل، أو نقل، أو بث، أو إفشاء محادثات، أو اتصالات، أو مواد صوتية، أو مرئية.

التقاط صور الغير في الأماكن العامة، أو الخاصة، أو إعداد صور إلكترونية، أو نقلها أو كشفها أو نسخها أو الاحتفاظ بها.

نشر أخبار، أو صور إلكترونية، أو صور فوتوغرافية، أو مشاهد، أو تعليقات، أو بيانات، أو معلومات – سواء كانت حقيقية أو ملفقة- بقصد الإضرار بالشخص.

التقاط صور المصابين، أو الموتى، أو ضحايا الحوادث، أو الكوارث، ونقلها أو نشرها بدون تصريح أو موافقة ذوي الشأن.

تتبع أو رصد بيانات المواقع الجغرافية للغير أو إفشائها أو نقلها أو كشفها أو نسخها أو الاحتفاظ بها.

 

العقاب

وأشارت النيابة العامة إلى أنه طبقا للمرسوم بقانون اتحادي رقم 34 لسنة 2021 في شأن مكافحة الشائعات والجرائم الالكترونية، نصت المادة 44 على انه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر والغرامة التي لا تقل عن 150 ألف درهم ولا تزيد على 500 ألف درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من استخدم شبكة معلوماتية، أو نظام معلومات إلكتروني، أو إحدى وسائل تقنية المعلومات، بقصد الاعتداء على خصوصية شخص أو على حرمة الحياة الخاصة أو العائلية للأفراد من غير رضا وفي غير الأحوال المصرح بها قانوناً.

كما يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة والغرامة التي لا تقل عن 250 ألف درهم ولا تزيد على 500 ألف درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من استخدم نظام معلومات إلكتروني، أو إحدى وسائل تقنية المعلومات، لإجراء أي تعديل أو معالجة على تسجيل أو صورة أو مشهد، بقصد التشهير أو الإساءة إلى شخص آخر.

 

اقرئي ابضاً : رد الفنان المصري شريف منير على تعليقات التنمر والإهانة على صورة ابنتيه.. “هجيب حقي بالقانون”  

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع