تابعوا ڤوغ العربية

بشرى لعشاق الفن: عرض لوحات رائدة لبوتيتشيلي ورامبرانت في دبي

لوحة زيتية نادرة للفنان الهولندي الشهير رامبرانت فان راين والتي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر، تحمل عنوان “إبراهيم والملائكة” – الصورة من دار سوذبيز دبي

خبر مبهج لعشاق الفنون فقد حصلت دار سوذبيز دبي على لوحة زيتية نادرة للفنان الهولندي الشهير رامبرانت فان راين والتي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر، تحمل عنوان “إبراهيم والملائكة”، إلى جانب بورتريه من عصر النهضة من أرقى أعمال بوتيتشيلي، بعنوان “الشاب الذي يحمل الدائرة”،

ليست هذه هي المرة الأولى التي تكشف فيها Sotheby’s النقاب عن لوحة زيتية نادرة رسمها رامبرانت في الإمارات العربية المتحدة. ففي عام 2018 ، عرضت دار المزادات لوحة ” رأس شاب بيدين متشابكتين ” ، والتي حصل عليها متحف اللوفر أبوظبي.

تعتبر لوحة “إبراهيم والملائكة الثلاثة” من اللوحات الزيتية الجميلة التي تشبه الأحجار الكريمة ورسمت عام 1646، ويبلغ حجمها (16 × 21 سم) فقط، وهي من بين أفضل الأعمال التي تعود للعصر الذهبي للفنان الهولندي رامبرانت التي تعرض في مزاد على الإطلاق. وكان آخر ظهور للوحة في مزاد في لندن عام 1848، عندما بيعت مقابل 64 جنيهاً إسترليني، حيث ستعود للمزاد في شهر يناير المقبل بسعر مقدر يصل إلى 20 – 30 مليون دولار.

وقد علقت، كاتيا نونو، رئيس سوذبيز دبي، على الحدث قائلة:” نحن سعداء بتمكننا من جلب أعمال رائدة في تاريخ الفن إلى دولة الإمارات. إن عرض أعمال الأساتذة الأعلى تقديراً في تاريخ سوذبيز في قلب دبي من شأنه أن يعزز التزامنا الطويل الأمد بعرض أفضل ما نقدمه في جميع أنحاء العالم في المنطقة، ويسهم أيضاً في ترسيخ مكانة دولة الإمارات على المشهد الفني العالمي. ” وأضافت قائلة :”تحظى أعمال كلاً من بوتيتشيلي ورامبرانت بشكل جمالي استثنائي، لذلك أتطلع إلى استقبال أكبر عدد ممكن من عشاق الفن في مركز دبي المالي العالمي”.

تقدم سوذبيز واحدة من أرقى أعمال بوتيتشيلي، “الشاب الذي يحمل الدائرة”، بسعر مقدر يتخطى 80 مليون دولار، ما يجعلها واحدة من أهم اللوحات. الصورة من سوذبيز دبي

بورتريه بوتيتشيلي .. في أوائل عصر النهضة في إيطاليا، أصبحت صور الشخصيات أحد أرقى الفنون. وكان ساندرو بوتيتشيلي من فلورنسا في طليعة المساهمين في هذا التحول، حيث صورت أعماله في النصف الثاني من القرن الخامس عشر برؤية غير مسبوقة – قبل عقود من رسم ليوناردو دافنشي للوحة الموناليزا الشهيرة. وفي سن مبكرة، حظي بوتيتشيلي بتقدير وشهرة كبيرتين، مما جعله أحد أكثر الفنانين إقبالًا من قبل أثرياء إيطاليا. وبالرغم من إنجازه لمجموعة من أروع الأعمال الفنية التي تركت بصمة في تاريخ الفن الغربي، لم يتبق اليوم سوى حوالي اثني عشر لوحة موزعة في عدد من المجموعات الفنية في أرقى المتاحف حول العالم. وستقدم سوذبيز واحدة من أرقى أعمال بوتيتشيلي، “الشاب الذي يحمل الدائرة”، بسعر مقدر يتخطى 80 مليون دولار، ما يجعلها واحدة من أهم اللوحات.

تفاصيل المعرض.. سيقام المعرض في المستوى الأول، قرية البوابة مبنى 3، من مركز دبي المالي العالمي، في دولة الإمارات العربية المتحدة يوم 16 ديسمبر من 10 صباحا وحتى الساعة 6 مساء.

أقرئي أيضاً : بحبك يا لبنان.. معرض فني من قلب بيروت في قلب دبي

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع