تابعوا ڤوغ العربية

7 نصائح لتسلية طفلك حتى تقومين بإنجاز عملك والحصول على بعض الهدوء

بعد إغلاق المدارس والحضانات أصبح كثيرٌ من الأطفال يقضون وقتاً طويلاً في المنزل أمام شاشات التلفاز والألعاب الإلكترونية مما يزيد من أضرار هذه الشاشات على عيونهم وتركيزهم وعلى صحتهم الذهنية. يلجأ الكثير منا إلى هذه الحلول الإلكترونية لضمان بعض الهدوء خلال اليوم ولكي نستطيع أن نقوم بأعمالنا دون ضجيج ولكن حتى لا يدفع أطفالنا الثمن علينا أن نجد طرق لتسليتهم خلال النهار  لتستطيعي القيام بعملك في هدوء..

عليك أولاً اختيار قنوات المعرفة التي يمكن من خلالها تحفيز المهارات العقلية لطفلك، وهناك العديد من المصادر التي يمكنك الإعتماد عليها لكي يستثمر طفلك وقته في التعلم عن بعد من خلال منصة ترفيهية تجمع بين التكنولوجيا الحديثة والمواد التعليمية

ثانياً: عليك السماح لطفلك الصغير بمسح الأرضيات أو تنظيف الغبار أو طي الغسيل أو ترتيب غرفته أو مساعدتك فى إعداد الطعام، في البداية سيحتاج الأمر إلى تدريبه ولكن بعد مرور الوقت سيبدأ طفلك باكتساب هذه المهارة والإعتماد على نفسه وقد يكون أيضاً عليك أن تطلبي منه أن يبدأ كل صباح بترتيب غرفته قبل الشروع في أي لعبة وبالتالي ستكسبين بعض الوقت لتنجزي أعمالك وهو يتعلم ويعمل شيء مفيد لبناء شخصيته.

المهارات اليديوية تساعد كثيراً في تسلية الأطفال منها: الرسم والتلوين، وصنع ملصقات، صنع زينة من الأوراق ولصقها معاً، تجهيز أقنعة للوجه ملونة ومرسومة لحفل عيد ميلاده القادم، أما بالنسبة للأطفال الأكبر سناً، فهناك حرف يدوية منها صنع الأساور أو التطريز بالخيط وتغطية جدارن غرفة نومهم بصورهم المفضلة، أو صنع قلادات أو أقراط.. جميع هذه الأنشطة تحتاج إلى مجهود بدني وبالتالي سيشعر بعد ممارستها لبعض الوقت بالتعب وقد يغفو خلال النهار قليلاً مما يمنحك ساعات إضافية من العمل دون إزعاج.

الليغو أو المكعبات من الألعاب المحببة للأطفال في جميع مراحلهم العمرية وعملها قد يستغرق أيماً وليس ساعات فقط وبالتالي يمكنك الإستثمار في شراء مجموعة من هذه الألعاب بحسب عمر طفلك

يمكنك تجميع كافة الصور العائلية وتحميلها لطفلك على الحاسوب أو الكمبيوتر المحمول واطلبي منه أن يستخرج من بينها أفضل مائة صورة أو أكثر أو أن يقوم بفرز الصور بحسب السنوات وتجميعها في ملفات متفرقة

وأخيراً لا تغفلي أهمية الرياضة البدنية فالأطفال يحتاجون إلى الحركة وإلى ممارسة الرياضة للحفاظ على نموهم البدني ويمكنك تنزيل الفيديوهات اليومية ليمارس أطفالك الرياضة أمامها حتى تتحرك عضلاتهم.. أو إذا استطعت إلى ذلك سبيلاً، يمكنك أخذهم في جولة خارج حدود المنزل في الهواء الطلق والركض معاً مع الحرص كل الحرص على عدم لمس أي شيء وارتداء القفازات والتخلص منها فور الرجوع إلى المنزل.

دعهم يبحثون عن وصفة للطعام فى كتب الطبخ واختيار وصفة أو اثنتين حتى تتمكنوا من عملها معاً وسط جو من المرح والضحك

القراءة هي السلاح الأول الذي يحمي عقل طفلك فقومي بتشجيعه على قراءة الكتب المخصصة لعمره وكتابة ملخصات لها، ويمكنك حثه على تأليف القصص وكتابته لأخوته الأصغر سناً أو أقاربه ليقصها عليهم

 

أقرئي أيضاً: بعد غلق الصالات الرياضية بسبب كورونا.. 4 تمارين يومية للياقتك البدنية

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع