تابعوا ڤوغ العربية

لمَ يحتفل الملك تشارلز الثالث بعيديْ ميلاد؟

عيد ميلاد الملك تشارلز الثالث يصادف مرّتين في العام وليس مرّة واحدة، فإضافة إلى الأوّل الذي يُحتَفَل به في 14 نوفمبر، تمّ تخصيص يومًا آخر لعيد ثانٍ له.

عيد ميلاد الملك تشارلز

instagram/theroyalfamily

ولد الملك تشارلز الثالث في 14 نوفمبر من العام 1948، ويتمّ الاحتفال بعيد مولده في هذا اليوم من الشهر من كلّ سنة. ولكن في شهر يونيو، يتمّ تنظيم عرضًا تحت عنوان “Trooping the Colour” للاحتفال بعيد ثانٍ له، وقد اختير يوم 15 من هذا الشهر والمصادف يوم السبت، لتنظيم الفعاليات ابتهاجًا بهذه المناسبة التي تقام وسط لندن. ومنذ أن أصبح ملكًا في سبتمبر من العام 2022، بعد وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية، بدأ بتطبيق التقاليد المتجذّرة في العائلة الملكيّة منذ سنوات، ومن بينها هذا التقليد، حيث إنّه في العام 2023 احتفل أيضًا بعيد ميلاد آخر سبق موعد الأساسيّ. فما قصّة هذا التقليد؟

في الحقيقة، الملك تشارلز الثالث هو ليس الأوّل الذي يحتفل بعيديْ ميلاد بدل الواحد، إنّما يعود هذا التقليد لسنوات في المملكة البريطانيّة، وقد تمّ إقراره في القرن الثامن عشر، وتحديدًا في العام 1748 في عهد الملك جورج الثاني. وقد أتت الفكرة انطلاقًا من أنّ الملك يجب أن يحتفل مع الشعب في عيده، وذلك يجب أن يتمّ في المساحات الخارجيّة للمدينة، وهو أمر غير ممكن عندما يكون الطقس ممطرًا. ولذا، تمّ التوصّل إلى قرار خُصِّصَ من خلاله عيد آخر للملك أُطلق عليه اسم “Trooping the Colour” يكون في فصل الصيف حيث تتاح لأفراد الشعب المشاركة معه في هذه المناسبة، ليبقى الموعد الفعليّ للمناسبة خاصًّا بالعائلة. وقد سبق وأن أعلن الملك تشارلز الثاني، بعدما تسلّم الحكم، أنّه سيستمرّ بتطبيق هذا التقليد كلّ سنة، كما والدته الملكة إليزابيث الثانية التي ولدت في 21 أبريل من العام 1926.

ما هو هذا العرض؟

تمّ إطلاق هذا الاسم على العرض، نسبة إلى الألوان الموجودة في أعلام الأفواج المختلفة من الجيش البريطانيّ، وتعود أصوله إلى ساحات المعارك، حين كانت ألوان الفوج تشير إلى نقطة تجمّع الجنود. فوفقًا لما تمّ ذكره في متاحف “غرينتش الملكيّة”، كان يتمّ رفع العلم بشكل منتظَم، إضافة إلى تطويقه حول رُتَب الجنود لضمان أن يتعرّف كلّ منهم عليها، فأصبحت للألوان أهميّة كبيرة، وكان يُنظَر إلى فقدانها أو اكتسابها على أنّها لحظات حاسمة في المعارك.

Trooping the Colour

instagram/theroyalfamily

وفي هذه المناسبة التي ستُقام يوم غد، سيجتمع أفراد العائلة الملكيّة الحاكمة للمشاركة في العرض، حيث سيطلّون إمّا وهُم يمتطون الخيول، وإمّا وهم يجلسون على متن عربات تجرّها، بينما تصطفّ الحشود للترحيب بهم. وخلال ذلك، سيؤدّي الملك التحيّة قبل التوجّه إلى قصر باكنغهام حيث سينضمّ إليه أفراد العائلة على الشرفة لمشاهدة عرض تحليق جويّ تؤدّيه طائرات سلاح الجو الملكيّ وفرق عرض السهام الحمر. وبالنسبة لقواعد اللباس، فمن المُتَوَقَّع أن يرتدي الملك تشارلز الثاني وابنه الأمير ويليام والأميرة آن، الزيّ العسكريّ، في حين أنّ ما سيلفت الأنظار في إطلالات نساء العائلة الملكيّة، قبّعاتهنّ التي تكون في غاية الرقيّ والأناقة.

instagram/princeandprincessofwales

اقرئي أيضًا: تحديث من قبَل قصر كنسينغتون عن عودة كيت ميدلتون إلى مهامها

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع