تابعوا ڤوغ العربية

النظرة الأولى: سواروفسكي تسقط الضوء على “الجزيرة العربية الجديدة” من خلال جلسة تصوير الربع الخالي الملهمة

جمعت سواروفسكي دار مجوهرات الأزياء والكريستال في سرية تامة ثمانية من ملهمي المنطقة وأرسلتهم إلى منتجع صحراء قصر السراب باي أنتارا في أبوظبي، لإجراء جلسة تصوير تُبرز الجزيرة العربية التقليدية والمعاصرة. تواجدنَ الملهمات ديمة الأسدي وزهرة ليلى وماريا غاباتشو وفاطمة حسام وسالمة فراستا ونيكوليتا بورو وزهرة أميرة وسريا بينار، اللاتي عرضن قطع من فيرساتشي وجان بول غوتييه وفكتوريا بيكهام إلى جانب علامات محلية مثل ماديسو وخادي.

تتضمن جلسة التصوير التي نكشف عنها بأكملها في ألبوم الصور في الأعلى، الجزمات العتيقة المزركشة بكريستالات سواروفسكي التي ارتدتها بيونسي في أحد المرات وارتدتها زهرة أميرة في هذه الجلسة. في حين غرقت ديمة الأسدي بكريستالات سواروفسكي (لن تتمكنوا من تجاهل خاتم الكابشون ذاك). بينما تلألأت فاطمة حسام تحت شمس الصحراء بقطعة أزياء باللون الوردي اللطيف اللامع من تصميم العلامة المحلية أوركاليا. تأخذ زهرة ليلى وضعية التصوير في أحد لقطات الحملة البارزة مرتدية فستان ثنائي اللون من سلفاتور فيراغامو مع صندل مطرز بكريستالات سواروفسكي وهي تمسك سلسلة كلب يلهث من فصيلة سلوقي. إن عكست خلفية جلسة التصوير الطبيعية الجمال الأبدي لمنطعة الربع الخالي، فإن تألق سواروفسكي قد جلب جرعة كبيرة من الألوان العصرية، في حين ترددت أصداء الحداثة والقوة في نظرة الملهمين الواثقة وابتساماتهم العريضة.

ذَكَرَ أندرو موهيكا المدير العام لسواروفسكي الشرق الأوسط وهو يستذكر الاحتفال الهام بالذكري (120) لتأسيس سواروفسكي بأن دار مجوهرات الأزياء ستستمر بالتركيز على أهمية الشرق الأوسط كوجهة إبداعية ومفعمة بالأزياء على حد سواء. بلغت إيرادات مجموعة سواروفسكي عام 2013 ما يزيد عن 3.4 مليار دولار أمريكي، وهي تتربع اليوم كأحد أكثر الدور الإبداعية تعاوناً في صناعة الأزياء.

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع