تابعوا ڤوغ العربية

حفل جوائز غولدن غلوب 2015

توفيت اليوم أنيتا إيكبيرغ، فاتنة فيلم لا دولتشي فيتاLa Dolce Vita في إيطاليا. يمكنكم تسميتها مصادفة، لكن العديد من الممثلات قد ظهرن بمعطف هذه الجميلة السويدية الإيطالية خلال حفل توزيع جوائز غولدن غلوب السنوي الثاني والسبعين الليلة الماضية. كما كانت فساتينهم المثيرة والمذهلة ذات الفتحة الأمامية الطولانية مميزة في بحر من الفساتين عديمة الأكتاف أو ذات الكتف الواحد، وكان أجملها فستان جيسيكا شاستاين من أتولييه فيرساتشي.

تقول حكمة معروفة بين نجوم السجادة الحمراء أن الغولدن غلوب هي عروض يتوجب على النجوم حضورها بترتيبات متواضعة وترك ما هو أعقد لحفل الأوسكار. فهمت إيما ستون ذلك وظهرت بإطلالة الكنزة المشدودة المتلألئة دون حمالات والبنطلون من لانفان التي بدت مسترخية لكن غير مملة. وكذلك كانت كل من لورد وباتي سميث بالبذلة ذات البنطلون والقميص. هل ظهرت الأحذية ذات الساق والأربطة لأول مرة على السجادة الحمراء من خلال حذاء سميث؟ لا بد أنها سيدة تعرف ما يناسبها.

ديان كروغر واحدة من السيدات اللواتي أجدن اللعبة. يستحق خياطها جائزة على فستان إيميليا ويكستد الفضي الملائم بشكل مثالي. كان اللون الفضي من الألوان الشائعة في هذه الأمسية. بدت كل من داكوتا جونسون والفائزة بجائزة أفضل ممثلة عن فئة الدراما جوليان مور في غاية الروعة بفساتين مترترة متألقة من مجموعتي الأزياء الراقية لدى شانيل وجيفنشي على الترتيب. كما تواجد كل من اللون الأحمر والأبيض والأزرق بقوة في هذا الحفل، لكننا نصوت للأصفر كلون الليلة. ليس الأصفر لوناً سهل الارتداء، لكنه يمنحنا السحر عندما نرتديه بالشكل الملائم، فقد عمل عمله مع نعومي واتس وليزلي مان. وكذلك أعجبنا فستان برادا الأخضر الذي ارتدته روث ويلسون ، والذي حظي ببعض الوقت على المنصة عندما فازت ويلسون بجائزة أفضل ممثلة في الدراما التلفزيونية.

لم يكن الجميع محظوظين في إطلالاتهن. كان بالإمكان إن يكون فستان روزاموند بايك ذو الحمالات من تصميم فيرا وانغ بفتحات جانبية أقل وقماش أكثر على الصدر. أما قفطان جينيفر لوبيز الكاشف فقد كان يشبه فستان فيرساتشي الأسطوري ذو النقوش الاستوائية الذي ارتدته في حفل جوائز الغرامي عام 2000، لكن بينما كان ذلك القديم بسيطاً، كان هذا الحالي الذي صممه زهير مراد معقداً إلى درجة استدعت ملاحظة من جيريمي رينر الواقف إلى جانبها على المنصة حول فساتينها المميزة في الغولدن غلوب.

أما عن الرجال، فقد بدا نجم فيلم سيلما Selma ديفيد أويلو في غاية الأناقة ببذلته ذات القطع الثلاث واللون الأزرق المعدني من دولتشي آند غابانا، كما تمتع جاريد ليتو بسحر لا يقاوم ببذلة التوكسيدو البيضاء من لانفان. هل ألقيتم نظرة على ربطة عنق ويس أندرسون المجعدة المنحنية؟ لم تكن نتائج اللامبالاة المحسوبة أفضل من ذلك يوماً. أما جورج كلوني، الحائز على جائزة سيسيل بي دوميل للإنجاز مدى الحياة هذه الليلة، فقد وضع دبوس كتب عليه “أنا شارلي”. أما العبارة التي سنتذكرها جميعاً هي: “أمل، أنا فخور بكوني زوجك.”

>أما عن أهم لحظات الأزياء في هذه الليلة فقد تمثلت بالظهور المفاجئ لبرينس ليقدم جائزة أجمل أغنية لكومن وجون ليجند عن أغنية غلوري في فيلم سيلما. لم يقل برينس الكثير، لكن تلك البذلة المعدنية الحادة التصميم والعكاز المرصع بالكريستال يقولان الكثير.

ڤوغ توصي بـ

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع