تابعوا ڤوغ العربية

الذهب في مستحضرات العناية والتجميل مكون سحري فعال حقاً في تجديد البشرة أم مجرد بريق خارجي؟

Photo: Pexels/ Anna Shvets

منذ فترة ظهر في عالم التجميل اتجاه جديد يقوم على استخدام الذهب في مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة. سرعان ما تحول الأمر الى موجة جارفة وصارت هذه المستحضرات على راس قائمة المنتجات التي تسعى وراءها النساء في العالم أجمع. إنه الذهب الذي لا يزال بريقه يجتذب الأنظار و لكن ما مدى فاعليته في مجال العناية بالبشرة و هل هو المكون السحري الذي يحكى عنه أم مجرد خدعة تسويقية تهدف الى رفع ثمن المستحضرات؟

قناع للبشرة ، عناية لمحيط العين، سيروم لإعادة الإشراق وغيرها ، كلها مستحضرات تحتوي على مكون ثمين هو الذهب . لا شك أن الذهب يغري النساء و يحمل كل معاني الثراء و الإشراق ولكن ما هو رأي العلم في فاعليته ورأي أطباء التجميل؟

فاعلية مثبتة

بيّنت دراسة علمية  فرنسية أجراها مجموعة من الباحثين في علم الكيمياء الحيوية أن ذرات الذهب المنتهية الصغر التي تدخل الى عمق البشرة قادرة على تجديد الخلايا. فالذهب الذي يمتص الضوء يحوله الى حرارة وهذه الحراة تعمل على تنشيط الدورة الدموية السطحية و تزويد البشرة بالمزيد من الأوكسجين. وينعكس هذا على تسريع عملية إزالة الخلايا الميتة عن السطح وترك المكان لخلايا جديدة ومنح البشرة المزيد من الإشراق لأنها تتنفس بشكل أفضل.ومن جهة أخرى تعمل الحرارة في العمق على تنشيط ألياف الكولاجين ما يساعد على التخفيف من الخطوط على سطح البشرة.

تشكيك علمي

لكن هذه الدراسة ليست الوحيدة بل يقابلها تشكيك من قبل دراسات أخرى تشير على العكس أن الذهب قد يكون معرقلاً لعملية تجديد الخلايا ومساهماً في تسريع عملية الشيخوخة. ويؤكد الباحثون أن لا دراسات كافية تشير إلى فاعلية الذهب في الحفاظ على شباب البشرة وأن كل ما يقال قد يكون لسباب تسويقية. وبالفعل قام مجموعة من العلماء بشرح الأمر قائلين أن جزيئات الذهب التي تدخل بسرعة الى داخل الخلايا تصبح عاجزة على الخروج منها وبالتالي قد تعيق عملية انقسامها وانتاج الكولاجين كما تعيق عملية التئام الجروح.

دلال إيجابي للبشرة

إذا الأمر لا يزال ملتبساً بين مؤيد لفاعلية الذهب ومشكك به. ولكن من المعروف أن للذهب مميزات عدة منها مقاومته للباكتيريا لذا يتم استخدامه في علاجات الأسنان. كذلك هو معدن مقاوم للتآكل أي أنه لا يتأثر بالعوامل الخارجية ، وهاتان الميزتان تجعلان منه مكوناً مهماً يمكن العمل على تطوير استخداماته في مجال العناية بالبشرة. ولكن حتى الآن ورغم عدم تأكيد فاعليته في الحفاظ على شباب البشرة إلا أن هذا لا يمنع كونه جذاب. فهو يعطي المرأة إحساساً بالفخامة ويشعرها أنها تدلل نفسها بأرقى ما يمكن من مواد وينعكس ذلك راحة على ملامحها وإشراقة على وجهها.

ويزداد هذا المفعول النفسي مع مفعول الذهب الذي يلتقط الضوء و ينشره على الوجه لتكون النتيجة مرضية وإن واهمة بعض الشيء.

ًإقرئي أيضا: شراب الكولاجين حقيقة في عالم العناية بالبشرة والحفاظ على شبابها أم هو وهم كاذب ؟

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع