تابعوا ڤوغ العربية

عشر لحظات لا تُنسى لجمال المكياج وتسريحات الشعر من حفلات الأوسكار

اقترب موعد نسخة 2017 من الحفل السنوي لتوزيع جوائز الأوسكار، وفي حين ستتجه جميع الأنظار إلى الفساتين يوم الأحد القادم، إلا أنَّ تسريحة شعر الممثلة ومكياجها لا يقلا أهميةً عن فستانها — فتلك هي التفاصيل الدقيقة التي يمكنها تغيير الإطلالة بالكامل في نهاية المطاف. ومن أبرز الأمثلة على ذلك النجمة ناتالي بورتمان المرشحة لجائزة أفضل ممثلة، حيث وافقت جفونها المدخنَّة ذات اللون الوردي وخدودها المثالية فستانها من دون حمّالة من علامة رودارت عام 2009. كما ارتقت جينيفر لوبيز بثوبها الأخضر من فالنتينو لمستويات رائعة جديدة مع ظل العيون ذي اللون الأخضر الباستيلي الذي تباين بشكل جذَّاب مع بشرتها الكراميليَّة في حفل عام 2003.      

وفي حفل 2014، أضافت عصبة للرأس مرصَّعة بالمجوهرات وضعتها لوبيتا نيونقو فوق شعرها القصير شبه المحلوق بريقاً مغلّفاً بالسحر لثوبها ذي اللون الأزرق السماوي من برادا. في حين أطلَّت بينيلوبي كروز بشعر مشدود للأعلى، وخدود برونزية، وكحل غامق شديد الجاذبية لفت أنظار الجميع إليها، ففي بعض الأحيان ليس عليكِ أن تربحي جائزة لتتركي أثراً كبيراً في أهم ليلة في هوليوود.   

من حاجبيّ أودري هيبورن الجريئين إلى الغرة القصيرة للنجمة روني مارا ، إليكم الإطلالات الجمالية المفضلة لدينا من حفلات توزيع جوائز الأوسكار السابقة.

دليل ڤوغ العربية لأفضل فساتين حفل الأوسكار على الإطلاق.

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع