تابعوا ڤوغ العربية

شارلوت تيلبري تتبرع بأكثر من مليون دولار لمؤسسة خيرية

بإذن من شارلوت تيلبري

ربما تكفي لمسةٌ من أحمر الشفاه لتغيير إطلالة أي امرأة ومظهرها. أما ما يمكن أن تفعله طبقةٌ من أحمر الشفاه في زيادة ثقة المرأة بنفسها وتقديرها لذاتها فيُمثل الجمالَ الحقيقي لهذه الممارسة. وتعلم خبيرةُ التجميل المفضلة بين النجمات، شارلوت تيلبري، هذا الأمر جيداً. توضح قائلةً: “على مدار 27 عاماً، درست في علم النفس ما يفعله أحمر الشفاه من سحر! وخلال مسيرتي المهنية كخبيرة تجميل لمدة 27 عاماً، وجدتُ أن أحمر الشفاه لديه هذه القدرة على رفع معنوياتكِ حين تشعرين بالإحباط وبتغيُّر حالتكِ المزاجية كذلك”. وقد توسعت فكرتها تلك بعدما التقت تيلبري مسؤولي ’نساء من أجل النساء الدولية‘، وهي مؤسسة تساعد النساء الناجيات من الحروب على إعادة بناء حياتهن. وكانت النائبةُ الأولى لرئيس مؤسسة الشراكات العالمية غير الربحية، بريتا فرنانديز شميدت، قد نشرت قصة النساء في مناطق النزاع اللواتي وضعن أحمر الشفاه كرمز للتحدي وتعبير عن ما يتميزن به من أنوثة.

وقد ألهم ذلك تيلبري كثيراً حتى إنها أصبحت سفيرة عالمية لمؤسسة ’نساء من أجل النساء الدولية‘ عام 2016. ومنذ ذلك الحين ابتكرت مجموعتها الأيقونية هوت ليبس لجلب الثقة التي يبعثها أحمر الشفاه للعالم. وتبرعت لهذه المؤسسة في أول مجموعة أطلقتها بدولارين اثنين عن كل قلم أحمر شفاه تم بيعه، وذلك خلال أول شهرين من المبيعات، ما لفت الانتباه لها. كما تولت بنفسها مع فريقها رعاية هؤلاء الأخوات عبر البرنامج التدريبي للمؤسسة الخيرية الذي استمر على مدار عام، بالإضافة إلى العديد من الأنشطة الأخرى. وعن ذلك تقول فرنانديز: “ساهم دعم شارلوت تيلبري مئات النساء الناجيات من الحروب على التخرّج في برنامجنا التدريبي الذي استمر لمدة عام، ونقلتهن بالأدوات والموارد من الأزمات والفقر إلى الاستقرار والاكتفاء الذاتي. وقد ساعدت الشراكة بيننا في بث الأمل في المستقبل للنساء اللواتي نخدمهن، وتمكينهن في التحول إلى قياديات ونماذج يُحتذى بها في مجتمعاتهن”.

وتخطو شارلوت تيلبري هذا العام خطوة أخرى للأمام بالتبرع بمليون دولار أمريكي من مبيعات مجموعة أحمر شفاه هوت ليبس بين عاميّ 2019 و2022 لمؤسسة نساء من أجل النساء. وبالتزامن مع هذا الخبر، أعلنت عن إطلاق مجموعتها الثانية من هوت ليبس. وعن هذه المجموعة تقول تيلبري: “عندما صنعتُ هذه التشكيلة، أردتُ ابتكار عالم من الألوان الجديدة للجميع – لذا بحثتُ عن الفجوات الموجودة في طيف الألوان ومزجتُ الألوان الأكثر دقة في التباين، والبالغة الإغراء، والأكثر سهولة في وضعها! ولهذه الألوان قوى خارقة، فهي تبدو مذهلة على الجميع! ودائماً ما أتصور اللون والملمس، وكيف يُكمل كل منهما الآخر لجعل اللون أكثر تفرداً وروعة”. وبعدما تنطلق هذه المجموعة يوم 26 يونيو في جميع متاجر شارلوت تيلبري بيوتي واندرلاندس في الشرق الأوسط، سيصبح لحُمرة شفاهكِ المفضلة التي تضعينها معنى أكبر.

والآن اقرئي: هل تفكرين في استعمال حُقَن الفيلر؟ اطلعي على هذا الموضوع أولاً

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع