تابعوا ڤوغ العربية

مدرسة الروابي للبنات.. مسلسل عربي جديد بطاقم نسائي بالكامل

من حساب تيما الشوملي الشخصي على انستغرام

تعزز منصة نتفليكس وجودها في الوطن العربي بمسلسل عربي جديد يحمل عنوان “مدرسة الروابي للبنات” وقد تم تصويره بمساعدة طاقم نسائي بالكامل. الصيف الماضي، أعلنت شركة نتفليكس العملاقة لخدمات البث عن إنتاج “جن” ، أول سلسلة أصلية في الشرق الأوسط! والآن، بعد سنة، أعلنوا عن ثاني مسلسل أردني بعنوان “مدرسة الروابي للبنات”. ويستعرض المسلسل الذي تدور أحداثه عن تفاصيل مثيرة حول فتاة تحاول الانتقام من زميلاتها بعد تنمرهن عليها، لتكشف أن لكل شخصية جانبان مختلفين، وأن لا وجود للشخص الخيّر بالمطلق أو الشرير بالمطلق، وأن كلّ شخص يحمل في داخله شيئاً من الإثنين.

ويعكس ثاني أعمال نتفليكس، التزام الشركة بالاستثمار في اكتشاف المزيد من القصص والمواهب في المنطقة. هذا إلى جانب منح صانعي الأفلام في الشرق الأوسط والجماهير فرصة التواجد على منصة عالمية لرواية والاستماع إلى قصص مختلفة خارج النمط المعتاد.

من حساب تيما الشوملي الشخصي على انستغرام

عملت الممثلة والمخرجة الأردنية تيما الشوملي، على إخراج هذا المسلسل وشاركت في كتابته مع شيرين كمال و اسلام الشوملي، وتقول عنه ” مدرسة الروابي للبنات من أقرب المسلسلات إلى قلبي ، لأنني أردت أن أقدم مسلسل عن بيئة الفتيات في هذه المرحلة العمرية تحديداً، التي تعتبر مرحلة غامضة بالنسبة لكثير من الناس، أردنا أن نغوص في هذا العالم،  ونتطرق لجهات معينة في حياتهن. وتصويره في إطار مختلف لم يطرح على الشاشة من قبل “، وعلى الرغم من صعوبة هذا الأمر إلا أن تيما نجحت في تسليط الضوء على قضية التنمر في مدارس البنات، وهي قضية مهمة إلى جانب تأثير مواقع التواصل الاجتماعي، والفجوة بين الأهل وبناتهن في هذه المرحلة العمرية.

وأكملت الشوملي: “هذا بالإضافة إلى كونه مسلسل عن المرأة العربية بعيون وجهود طاقم عمل نسائي عربي متكامل. وأنا متحمسة للغاية بالتعاون مع نتفليكس لعرض قصص تضيئ على جوانب مهمة وخفية في حياة الفتاة العربية من خلال منصة عالمية يتابعها أكثر من ١٣٩ مليون مشترك حول العالم.”

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by تيما الشوملي (@timashomali)

يقدم هذا المسلسل عدد من الممثلات الشابات، من بينهن نور طاهر، ركين سعد، سلسبيلا، وجوانا عويضة ويارا مصطفى. ولم يكن اختيار الممثلات سهلاً بالنسبة لتيما، ولكنها كانت عملية “حلوة” كما وصفتها “نتقمص نحن الكتاب هذه الشخصيات، ونعرف كل دواخلها” وتضيف “تقدمت الكثير من الفتيات لهذا المسلسل، وتمت عملية الاختيار على عدة مراحل لتجارب الأداء، حتى توصلت لشعور أن كل بنت تناديني وتقول هذه الشخصية تمثلني”.

استغرق العمل على هذا المسلسل عامين تقريباً من الفكرة وحتى الكتابة والإنتاج، وستطرح حلقاته الست خلال شهر مايو الجاري، مترجماً إلى أكثر 32 لغة في 190 دولة حول العالم. كما سيتم توفير الدبلجة إلى أكثر من 9 لغات من بينها الإنجليزية، الإسبانية، الفرنسية، التركية والألمانية وغيرها.

أقرائي أيضاً: نظرة على مجموعة من الأفلام العربية الجاهزة لموسم عيد الفطر لعام 2021

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع