تابعوا ڤوغ العربية

ظهور نادر لأمل كلوني بصحبة طفليها التوأم

Splash News

شُوهدت أمل كلوني بصحبة طفليها التوأم ألكسندر وإيلا، اللذين نادراً ما تظهر معهما، في مدينة نيويورك مؤخراً. وكان هذان الصغيران اللذان بلغا من العمر عاماً واحداً رائعين مثلما تتوقعين تماماً. وقد التُقطت صورة للمحامية اللبنانية والناشطة في مجال حقوق الإنسان تحمل ولديها على ذراعيها، وذلك بعد يوم واحد فقط من اختيار الأمم المتحدة لها للفوز بلقب المواطنة العالمية لهذا العام بسبب جهودها الإنسانية. وكانت اللحظات التي أطلت فيها خارج فندق فور سيزونز مع طفليها من أجمل لحظات أناقتها.      

إذ جسدت أمل بامتياز معنى “الأم الجميلة” بارتدائها معطف بلا أكمام مزين بطبعة النمور، وبنطلون جلدي ضيق، مع انتعال حذاء سميك طويل الساق من ستيورات وايتسمان. وكانت إطلالة كاجوال بعيدة على نحو مذهل عن فستان جي.ميندل الانسيابي الذي تألقت به في اليوم السابق على هذا المشهد. وظهرت ابنتها إيلا متدثرةً بالكثير من الملابس منها قميص من الدينم، وبونشو محبوك، وجينز أزرق فيما اعتمرت طاقية بيضاء واسعة. أما ألكسندر فقد ارتدى زياً من الجينز يغطي كامل جسمه ومعطفاً أسود. وقد بدا الطفلان شقيقان توأم حقاً بالأحذية المتناسقة التي انتعلاها من أديداس وإمساكهما بدبين لعبة من تيدي بير.

ويحرص الزوجان أمل وجورج كلوني في معظم الأحيان على إبقاء طفليهما بعيداً عن الأنظار منذ أن رُزقا بهما في يونيو عام 2017 ومع ذلك يحب هذان الأبوان العاشقان لطفليهما التحدث بصراحة عن فرحتهما بمشاعر الأبوة. فبعد أسابيع قليلة من تحولهما إلى أبوين، ذكر جورج أن التوأم يطوران بالفعل شخصيتيهما رغم أن عمريهما لا يتعدى بضعة أشهر. وقال الممثل الفائز بالعديد من الجوائز في حوار له مع مجلة إكسترا: “إيلا أنيقة للغاية ورقيقة، ولديها تلك العينان الجميلتان الواسعتان – إنها تشبه أمل”.

وفي حوار لها مؤخراً مع مجلة ڤوغ الأمريكية، قالت المحامية اللامعة إن ألكسندر وإيلا بدآ المشي وأضافت، “تفوها ببضع كلمات من ’ماما‘ و’دادا‘. وكان جورج حريصاً على أن تكون ’ماما‘ أول كلمة ينطقان بها”.   

الآن اقرئي: كيم كارداشيان ويست وكانييه يستعدان لاستقبال طفلهما الرابع

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع