تابعوا ڤوغ العربية

مجموعة “رامي العلي البيضاء” فساتين زفاف لكل امرأة تبحث عن الأناقة

الصورة

الصورة بإذن من رامي العلي

يضيف رامي فصلاً جديداً إلى كتاب علامته من خلال إطلاق مجموعة فساتين الزفاف لعام 2021 التي طال انتظارها. وتأتي المجموعة والتي أطلق عليها اسم “مجموعة رامي العلي البيضاء” كمفهوم يغذي الطلب الحقيقي والرغبة في تغيير الوضع الراهن للموضة. ومن خلال غرس رؤية جديدة في روح العلامة التجارية، تعزز هذه التحركات التزام العلامة التجارية بإنتاج أسلوب تفكير مستقبلي يعطي الأولوية لتصاميم تدوم طويلاً وتواجه الإفراط  في الإنتاج.

ويشعر رامي أنّ الوباء قد أجبر الناس على التباطؤ وإعادة تقييم وتعيين كل شيء بالطريقة الصحيحة، فكل صناعة، بما في ذلك صناعة الأزياء، تحتاج إلى هذا بين الحين والآخر لإعادتها إلى المسار الصحيح. ويعتقد أنه كان هناك زيادة في المنتجات المعروضة في السوق، والتي فاقت الطلب الحقيقي. الآن ينتج المصممون بوعي أكبر ويركزون حقًا على ما يريدون طرحه هناك.

قرار إطلاق هذه المجموعة قرارًا اتخذ منذ بعض الوقت وشعر بأنّها الخطوة التالية للعلامة. ومع ذلك، في ضوء الوباء العالمي الأخير، تم تسريع موعد إطلاق المجموعة. وفي هذا الصدد قال رامي: “هذا الامتداد للعلامة  هو الذي يسعدني جدًا مشاركته مع عملائنا. إنه يمثل فصلًا جديدًا في قصة رامي العلي. تعزز هذه الخطوة التزامنا بإنتاج “أسلوب تفكير مستقبلي يعطي الأولوية للأزياء الخالدة ويدين فائض الإنتاج.

وعن اختياره للون الأبيض شرح رامي: “يعبر اللون الأبيض عن بداية جديدة كلوحة بيضاء اذا جاز التعبير- فهو اللون المناسب لهذا الفصل الجديد في قصة علامتنا التجارية. “كما أنه أنيق ورائع وخالد يتماشى مع كل الأوقات.

يعتقد رامي أن إعادة التعيين هذه مؤقتة؛ وعن هذا الأمر يقول: “لقد شهدنا شيئًا مشابهًا لهذا في أزمات 2008/2009 ، حيث انهار السوق بالكامل وأثر على قطاع الأزياء. أعتقد أن سلوكيات الشراء للعملاء ستعود إلى طبيعتها بمجرد استقرار الوضع”. ويضيف: “تركز غالبية أعمالنا على تصميم الأزياء الراقية أو الأزياء الخالدة وغير الموسمية في كثير من الأحيان. هذه قطع فريدة يشتريها عملاؤنا كاستثمار لديهم لسنوات قادمة. لا ترتبط قطعنا باتجاهات الموضة ، لذا فحتى مجموعات الأزياء الجاهزة من ملابس “السهرات تتميز بتصاميم كلاسيكية. كانت فلسفتنا ، المتأصلة بعمق في العلامة ، تدور دائمًا حول إنشاء تصميمات خالدة.

وتتميز تصاميم العلي بهذه المجموعة بتفاصيلها الخالدة والحديثة بذات الوقت. وتتزين هذه المجموعة بتطريزات دقيقة وجميلة لتقدم فساتينا لا تتقيد بأساليب الموضة الجديدة، لنحصل من خلالها على تصاميم كلاسيكية خالدة. ومع ذلك يعكس كل فستان هوية العلامة والتي تتجسد بالأناقة مع لمسة عصرية.

تقدم المجموعة الجديدة منتجاً لأعظم نجاحات العلامة التجارية، حيث تحتضن القصات الشهيرة الموجودة في أرشيف العلامة التجارية للملابس الجاهزة، والتي تم تعديلها لتشمل فساتين الزفاف. وتعكس هذه المجموعة مزيجًا من الأساليب الرومانسية والأنيقة والمرحة والرقيقة لتناسب كل عروس. فمن الفساتين ذات الكتف الواحد الى التصاميم الجريئة غير المنتظرة والتصاميم الكلاسيكية ذات التطريز المعقد مع مراعاة كل تصميم بعناية.

لا تخلو المجموعة من التفاصيل، بدءًا من الفساتين الطويلة المكسوة بطبقة من الدانتيل الى التطريزات اليدوية الأنيقة التي تعطي طابعا دراماتيكيا، لتعكس مهارات التصميم التي تعودنا عليها. ويرافق خط الملابس الجاهزة مجموعة من الأكسسوارات بما في ذلك قطع الشعر المطابقة والطرحات الرقيقة. وقد صممت هذه المجموعة لتلائم المرأة العصرية التي تقدر الفخامة، ولكنها تدرك أنه حتى التفاصيل الصغيرة  لها تأثير لا يُنسى.

اقرئي أيضاً : تارا عماد تخطف الأنظار بمهرجان الجونة السينمائي 2020

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع