تابعوا ڤوغ العربية

شاهدي مجموعة حقائب ربيع 2018 من ناتالي طراد

تتميز مجموعة ناتالي طراد من حقائب اليد الصغيرة (الكلاتش) ذات الأشكال النحتية بأنها أعمال فنية يمكن ارتداؤها، لذا كان من الملائم جداً أن يُطلق على مجموعة المصممة اللبنانية لربيع 2018 هذه عبارة: ’’هذه ليست حقيبة كلاتش‘‘. لقد كانت الهندسة المعمارية عاملاً دائم الحضور ضمنياً في مجموعات طراد التي تحمل اسمها منذ إطلاق علامتها للمرة الأولى عام 2013، ولا يختلف هذا الموسم عن سابقيه. وتلعب المجموعة الجديدة المستوحاة من ’ممفيس‘ -وهي جماعة معنية بالتصميم والعمارة الإيطالية تُعرف بابتكاراتها من قطع الأثاث والأقمشة والسيراميك والزجاج والمعادن- على وتر الأشكال الهندسية والألوان القوية والأنسجة الجديدة والأنماط المتموجة، لتتحدى بذلك الفكرة التقليدية السائدة عن حقيبة الكلاتش.

وإلى جانب رؤية رينيه ماغريت في تقديم ما هو اعتيادي بطريقة غير اعتيادية، جرت ترجمة تصاميم ’ممفيس‘ ما بعد الحداثية إلى ابتكارات هندسية ولكنها في الوقت ذاته أنثوية من إبداع طراد. وعلى الرغم من أن كل تصميم يمتاز بتقنية ترصيع عرق اللؤلؤ التي تُعرف بها طراد، إلا أن المتسابقة التي وصلت لنهائيات جائزة الأزياء المقدمة من مجلس دبي للتصميم والأزياء وڤوغ عام 2016 قد ارتقت بمجموعتها لربيع 2018 إلى مستويات رائعة وغير مسبوقة، وذلك عبر ترصيع حقائبها صندوقية الشكل بالجلد وأصداف شامبر وبلاك ليب التي جرى استيرادها من الشرق الأقصى، وهي لمسة تصميمية ستلقى حتماً استحسان معجباتها الوفيات -ومنهن أمل كلوني والملكة رانيا– خلال الربيع القادم.

وحقيبة الموسم التي لا غنى لكِ عنها الآن، وهي حقيبة ’’سول‘‘، عبارة عن كلاتش مستطيلة الشكل بمقبض مقوّس وتأتي بتصميمين، حيث يقدم التصميم الأول ألواناً تنبض بالحيوية من الوردي والبرتقالي المائل للأحمر والأحمر، ما سيجعل حقيبةَ الكلاتش العادية ذات الإبزيم التي تمتلكينها تبدو عتيقة الطراز. أما التصميم الثاني، الذي يحمل طابع تصاميم طراد المستوحاة من فن الآرت ديكو، فيأتي بألوان وردية وحجرية، بمقبض مرصع بالأصداف السوداء أو محارات بِن شيل رو المبطَّنة بنحاس ذهبي باهت. أما القطعة الرئيسية في المجموعة فهي حقيبة ’’فيليكس‘‘، وهي عبارة عن كلاتش ذات شكل نحتي تتميز بمقبضها الذي يشبه شكله صاعقة البرق. في حين أن حقيبة ’’ريني‘‘ هي أول كلاتش جلدية من إبداع طراد، وتأتي بثلاثة ألوان (الأسود والأحمر والبرتقالي). وهذه الحقيبة التي تتميز بتصميم ظرف مغلف عصري للغاية يمكن أن ترتقي بإطلالتك من النهار إلى المساء بطريقة مثالية، بغض النظر عن الوجهة التي تقصدينها.

في الأعلى، ناتالي طراد تكشف النقاب عن مجموعتها لربيع 2018 حصرياً لڤوغ العربية.

بياجيه مصدر إلهام تصاميم ناتالي طراد الجديدة.

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع