تابعوا ڤوغ العربية

جيجي وبيلا حديد تدعوان معجبيهما إلى الدعاء لمدينتهما الأم

Getty

بعد أسابيع قليلة من تعرض مقاطعة سانتا باربرا لحريق توماس المدمر، تتعرض المدينة التي تقع في ولاية كاليفورنيا الأمريكية لأمطار غزيرة أدت إلى تشكل أنهار من الوحل وإلى انهيارات طينية خطيرة. الصورُ والفيديوهات التي تناقلتها وسائل الإعلام للأحياء الغارقة بالفيضانات دفعت المشاهير إلى طلب مد يد العون لبلدتهم الأم. وقد شاركت كلٌّ من جيجي وبيلا حديد، اللتان نشأتا في سانتا باربرا، صوراً أرفقتاها بتعليقات مؤثرة على موقعي تويتر وانستقرام، تطلبان فيها الصلاة لأجل المدينة المنكوبة.

إذ شاركت جيجي حديد مع متابعيها البالغ عددهم 8,33 ملايين على تويتر التغريدة التالية: ’’بلدتي الجميلة، بعد تعرضها لحرائق ضخمة على مدار أسابيع، ضربتها الآن عاصفة هوجاء. ذاك ’النهر‘ هو الطريق السريع 101، رجاءً ادعوا في صلواتكم للأسر في سانتا باربرا‘‘.

في حين لجأت بيلا إلى حسابها على انستقرام لتشارك الصورة ذاتها، وكشفت أن بعضاً من أصدقائها وعائلتها تمَّ نقلهم إلى المستشفى بينما لا يزال البعض الآخر مفقوداً، وكتبت: ’’بلدتي الجميلة مونتيسيتو… حيث جذوري، وحيث ربّتني والدتي مع أفراد أسرتي. تحت الماء بالكامل. لا يمكنني حقاً تصديق ذلك. أنا أصلي وأدعو كثيراً لأصدقائنا في المستشفى وأسرهم التي لا تزال مفقودة‘‘.

وتابعت: ’’للخيول، والكلاب، والقطط -وكل الحيوانات- التي منحتنا السعادة، ممن يبحثون الآن عن مكانٍ جاف ليحصلوا على قسطٍ من الراحة… مدرستنا الابتدائية… الطريق السريع الذي انطلقنا عليه في طريقنا إلى المدرسة وسرنا عليه أنا وميني بانكس @mini_jk_imbig بعد المدرسة… تحت الماء. قلبي مكسور… أذكر عندما حصل أمرٌ مشابهٌ في لا كونشيتا منذ حوالي 12 عاماً، والتي لا تبعد كثيراً عنا وكيف استغرق الأمر وقتاً طويلاً لإعادة إعمارها… لا يسعني تخيُّل كيف تبدو مونتيسيتو الآن. يؤسفني الأمر للغاية‘‘. وأضافت: ’’وكما هي العادة – أرجو منكم إرسال مواقع إلكترونية للتبرعات. أنا جاهزة لمد يد العون. شكراً لفرق الإنقاذ ورجال الإطفاء والأمن في سانتا باربرا لرباطة جأشهم وعملهم الجاد في إنقاذ كل من في وسعهم إنقاذه. قلبي معك يا سانتا باربرا‘‘.

View this post on Instagram

My beautiful home town of Montecito…. Where my roots were placed, where my mother raised me and my family. Completely under water. I really can't believe it. I am praying and thinking so much for our friends in the hospital and their families that are still missing. For our horses, dogs, cats-all animals- that gave us happiness, who are now searching for a dry place to lay their heads.. our elementary school… The freeway to drive to school and where @mini_jk_imbig and I would walk after school.. under water. My heart is broken…. I remember when something similar happened in La Conchita about 12 years ago, so close to us and how much it took to rebuild… I can't imagine how Montecito feels now. I am so sorry. As always- Please send websites for donations. I'm ready to help. Thank you to the rescue, fire fighters and security teams in SB for staying strong and your hard work to pull out anybody and anything in sight. My love is with you so deeply SB.

A post shared by 🦋 (@bellahadid) on

وللأختين حديد سجل حافل بالدفاع عن القضايا السياسية والاجتماعية والعمل على تعزيز خير ورفاه البشرية، حيث انضمت بيلا مؤخراً إلى مظاهرة حملت شعار ’’حرِّروا فلسطين‘‘ خارج مقرِّ السفارة الأمريكية في لندن مباشرةً بعد مشاركتها في فعالية افتتاح متجر تاغ هوير في لندن وهي لا تزال ترتدي فستانها الأحمر الخلاب. وقد عبَّرت بيلا، وهي ابنة لرجل فلسطيني، أكثر من مرة عن مدى فخرها بكونها مسلمة وفلسطينية، إذ لجأت إلى حسابها على انستقرام للتعبير عن دعمها للشعب الفلسطيني.

View this post on Instagram

💔I've been waiting to put this into perfect words but I realized there is no perfect way to speak of something so unjust. A very very sad day.Watching the news and seeing the pain of the Palestinian people makes me cry for the many many generations of Palestine. Seeing the sadness of my father, cousins, and Palestinian family that are feeling for our Palestinian ancestors makes this even harder to write. Jerusalem is home of all religions. For this to happen, I feel, makes us take 5 steps back making it harder to live in a world of peace. The TREATMENT of the Palestinian people is unfair, one-sided and should not be tolerated. I stand with Palestine. There is no hate against anyone… There are no sides… All religions living side by side.. Now it is Just one man..it has always been a factor of trying to bring peace… Where is the hope..?

A post shared by 🦋 (@bellahadid) on

وكتبت الحسناء ذات الواحد والعشرين ربيعاً على حسابها الشخصي على انستقرام: ’’💔 لقد كنت أنتظر لصياغة كلماتي بالمفردات المثالية ولكني أدركت أنه ما من طريقة مثالية للحديث عن أمرٍ بمثل هذا الظلم والإجحاف. إنه يومٌ حزينٌ للغاية. مشاهدة الأخبار ورؤية ألم الشعب الفلسطيني تجعلني أبكي على أجيال فلسطين المتلاحقة‘‘، وأضافت: ’’رؤية الحزن الذي يشعر به والدي وأقربائي وأسرتي الفلسطينية تجاه أجددانا الفلسطينيين تجعل كتابة هذا الكلمات أصعب. القدس موطن جميع الأديان. وأن يحدث هذا، أشعر أنه يجعلنا نرجع خمس خطواتٍ إلى الوراء، ما يجعل العيش في عالمٍ يسوده السلام أمراً أصعب‘‘، وأردفت: ’’معاملة الشعب الفلسطيني غير عادلة، وأحادية الجانب، ولا ينبغي أن نقبل بها. أقف مع فلسطين. ليس هناك أيُّ كرهٍ لأي أحد… لا يوجد هناك أطراف… جميع الأديان تعيش جنباً إلى جنب.. الآن هو فقط رجلٌ واحد.. لقد كان على الدوام عاملاً في محاولة إحلال السلام… أين هو الأمل..؟‘‘

في حين أنَّ أختها الكبرى جيجي لم تتردد في توبيخ مدونة تحقد على الحجاب على موقع تويتر في نوفمبر الفائت.

كما شاركت الأختان في الاحتجاجات المناهضة لسياسات ترامب بحظر دخول اللاجئين إلى الولايات المتحدة ورغبته في تشييد جدار على الحدود مع المكسيك، وجاءت تحت وسم #NoBanNoWall (#لا_حظر_لا_جدار) في مدينة نيويورك السنة الماضية.

موضوع متصل: هكذا تطورت إطلالات جيجي وبيلا حديد

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع