تابعوا ڤوغ العربية

ناتالي بورتمان تدعم هادي سليمان مصممَ علامة سيلين

 الصورة: Getty

كانت داكوتا جونسون أول من ظهرت بتصميم غير متكلف من سيلين، حيث تألقت الممثلة بفستان أحمر قصير مزدان بالترتر اللامع من مجموعة هادي سليمان الأولى لصالح الدار الفرنسية، وذلك خلال حضورها العرض الأول لفيلم سوسبيريا في لوس أنجليس. لقد كانت تلك إشادة جريئة بمصمم تصدر الكثير من العناوين بعد عرضه في باريس، وأيضاً بمنسقة إطلالات جونسون، كيت يونغ، وهي قوة لا يستهان بها؛ فهي تعرف كيف تحجز مساحة من التغطية الإعلامية لزبوناتها أيضاً.

وبعدها جاء دور ناتالي بورتمان. ولكن، وفي حين اختارت زميلتها في هوليوود تصميماً قصيراً متلألئاً، عكس بالتأكيد ذوقَ سليمان، لجأت بورتمان إلى خيار رسمي أقل تكلُّفاً بكثير، حيث اختارت ارتداء قميص كريمي مزدان بالترتر اللامع وقطع مفردة سوداء كلاسيكية خلال حضور حفل إندي واير أونورز في لوس أنجليس، وبذلك ذكَّرت قطاعَ الأزياء والموضة أن بذلات سليمان بطابع الروك آند رول هي ما جمعت له جمهوراً حاشداً من المعجبين عندما عمل لدى ديور أوم.

ونادراً ما ترتدي بورتمان، وهي سفيرة لعلامة ديور، أي تصاميم أخرى عدا عن تصاميم العلامة المتعاقدة معها، فهي امرأة ديور بشكل كامل. ولكن عندما تخرج من منطقة الأمان الخاصة بها، فإنها تفعل ذلك لسبب، فقد لفت فستان ذهبي رائع مزدان بالترتر اللامع من غوتشي ارتدته في العرض الأول لفيلم ڤوكس لوكس على هامش مهرجان البندقية السينمائي 2018 الأنظارَ لأنها نادراً ما ترتدي لوناً غير الأسود. وبدلاً من أن تطلَّ على السجادة الحمراء لحفل عرض فيلم الدراما الموسيقي بتردّد، تألقت بكل جرأة بتصميم من العلامة الأكثر عصريةً وفتنةً في تلك اللحظة.

لقد كان بإمكان بورتمان اللجوء إلى أي دارٍ للأزياء للحصول على بذلة لامعة تناسب الفعالية التي ستحضرها لكن، ومثل جونسون، لديها منسقة أزياء قوية تعمل خلف الكواليس، وهي كارلا ويلش.

والآن اقرئي: نظرة أولى على فستان زفاف غوينيث بالترو الرومانسي

نُشِر للمرة الأولى على Vogue.com

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع