تابعوا ڤوغ العربية

هذا ما ينتظركم خلال عروض ربيع 2019 ضمن أسبوع الموضة في ميلانو

 من عرض إمبوريو أرماني لخريف 2018. InDigital.tv

يفتح الغيابُ المؤقت لعرض غوتشي -والذي سيجري عوضاً عن ذلك في مدينة باريس– الأبوابَ أمام إعادة ترتيب جدول فعاليات أسبوع الموضة في ميلانو، والذي يشهد فعاليات خاصة تقيمها دور أزياء وشركات رئيسية مقيمة، تماماً كما جرت العادة بالنسبة للعروض الأكثر ترقُّباً في المدينة.

من المقرر أن تكشف مونكلير النقابَ عن الفصل الثاني من مبادرتها العبقرية “جينياس” يوم الأربعاء 19 سبتمبر، الساعة الثامنة مساءً. ويعدُّ هذا الموعد سابقةً بالنسبة لعلامة مونكلير التي كشفت لأول مرة عن توجهها المعدّل في الموسم السابق خلال فعالية خاصة أقامتها في الليلة التي سبقت عروض ميلانو، حيث استعانت بالعديد من المصممين الدوليين لابتكار ثمانِ مجموعات مصغّرة بالتعاون مع العلامة. ولم يتم التصريح بأي تفاصيل قُبيل العروض، ولكن مع حلول الأمسية الأولى من أسبوع الموضة في ميلانو، سنرى ما إن كان بيير باولو بيتشولي، وكريغ غرين، وسيمون روتشا، وهيروشي فوجيوارا، وبالم إنجلز، وكي نينوميا -الذين ستطلق مونكلير مجموعاتهم واحدة تلو الأخرى خلال الموسم- سيُعاودون العمل معها مجدداً.

في حين تخطَّى إمبوريو أرماني جدول عروض الأزياء الرجالية في يونيو لصالح عرض مختلط للأزياء الرجالية والنسائية، سيجري يوم الخميس 20 سبتمبر، الساعة التاسعة مساءً. وكلُّ ما كشفته العلامةُ هو أن موقعاً مميزاً جداً سيشكل إطاراً للعرض، والذي يتبع عروضاً فريدة من نوعها لعلامة إمبوريو أرماني في باريس ولندن. ومؤخراً، تحدَّث جورجيو أرماني بصراحة حول تغيير الشكل التقليدي لعروضه وترك أثر مع الجيل الجديد. وقد قدم عرضه للأزياء الراقية في شهر يوليو لصالح أرماني بريڤيه بشكل عرض صالون في السفارة الإيطالية المهيبة في باريس، منوِّهاً خلف الكواليس: “الناس لا يعرفون الفرق بين الأزياء الراقية، والأزياء الجاهزة، والأزياء الرياضية. أنتم تنتعلون أحذية السنيكرز الرياضية مع كل شيء. كان هناك نوعٌ من الالتباس والفوضى مؤخراً”.

 من عرض غوتشي لخريف 2018. Indigital.tv

ولن تقدم غوتشي عرضاً في ميلانو، حيث سيعرض أليساندرو ميشيل مجموعة العلامة يوم الاثنين الأول ضمن فعاليات أسبوع الموضة في باريس، ولكنه لن يتخلى بالمطلق عن أول يوم من جدول فعاليات ميلانو، الذي تشغله غوتشي عادةً. ولكن بدلاً من تقديم عرض، ستقيم الدار حفلةً في مقرها الرئيسي ليل الأربعاء 19 سبتمبر، بالتعاون مع فرقة ذا مايكل كلارك كومباني الراقصة، حيث سيقدم الراقصُ ومصمم الرقصات عرضَ باليه خلال السهرة، والتي تتبع نهج فعاليات سابقة ذات طبيعة مشابهة مثل الحفلة التي أُقيمت في فبراير 2017 عندما أحضرت غوتشي فرقة الراقصين تلك من لندن إلى ميلانو. وقد ظهر كلارك سابقاً في فيلم غوتشي القصير الراقصون: الفصل السادس لصالح جي كيو.

أمَّا برادا فقد وجدت خطوتها التالية، مع الإعلان في أغسطس عن نمو بلغ 9% هذا العام، بزيادة عن النمو الذي بلغ 3% في العام المنصرم. وفي بيانٍ له، قال المدير التنفيذي للدار، باتريزيو بيرتيلي: “اليوم، نتائج هذا التحول واضحة وتدعمها العديد من الإشارات الإيجابية من السوق، ما يؤكد صحة خياراتنا الاستراتيجية”، وأضاف: “نعمل على الدوام لإعادة تشكيل مجموعة برادا للتأقلم مع التغيُّرات السريعة في المجتمع ولتأويل روح الأجيال الجديدة دون أن نفقد أصالة علامتنا”. وفي يوم الخميس 20 سبتمبر، الساعة السادسة مساءً، ستكشف ميوتشا برادا النقاب عن خطوتها التالية نحو تشكيل معالم برادا بروح تلك الأجيال الجديدة.

والآن اقرئي: عروض شانيل تعود إلى نيويورك للمرّة الأولى منذ أكثر من عقدٍ من الزمان

نُشِر للمرة الأولى على Vogue.co.uk

الاقتراحات
مقالات
عرض الكل
مجموعة ڤوغ
مواضيع